in

الرئيس الأذربيجاني: طردنا الجيش الأرميني مثل الكلاب

أعلن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف النصر على أرمينيا. وأعلن أيضاً أن الاتفاق الجديد المُوقع مع الجانب الأرميني يقضي بوقف نهائي للاشتباكات في قره باغ، و استعادة أذربيجان 3 محافظات محتلة خلال فترة أقصاها 1 ديسمبر / كانون الأول ، و نشر قوات حفظ سلام روسية فى قره باغ لمدة 5 سنوات قابلة للتمديد.

 

وقال علييف: “لقد قلت لكم إننا سنطردهم مثل الكلاب (الجيش الارمني) والآن فعلنا ذلك. كان بإمكاني جعل رئيس الوزراء الأرميني يأتي إلى أذربيجان ويوقع المعاهدة أمامي لكنني لا أحب إذلال أي شخص”.

 

وأضاف: “كانوا يُربُّون الخنازير في مساجدنا (في قره باغ) بغية إذلالنا وقد انتقمنا لهذا الفعل.. سنعيد بناء وإحياء المناطق التي حررناها من الاحتلال الأرميني.”

 

“الاتفاق الجديد المبرم يعني خسارة أرمينيا الحرب، وسيجري تسليم محافظة كلبجار لأذربيجان حتى 15 نوفمبر الجاري ومحافظة لاتشين حتى 1 ديسمبر المقبل”.

 

“محافظة أغدام المحتلة سيجري تسليمها لأذربيجان في موعد أقصاه 20 نوفمبر الجاري”.

 

وتابع: “نحن من أجبرنا (رئيس وزراء أرمينيا) باشينيان على توقيع الاتفاق، وهو نصر مؤزّر لأذربيجان. لقد أثبتنا أن هناك ‘حلاً عسكرياً’. لماذا لم يقل لهم أحد ‘توقفوا’ عندما كانوا يغزون هذه الأراضي؟ لكنهم طلبوا مني التوقف لكن قلت لهم ‘لن أتوقف’. سنعيش على هذه الأراضي إلى الأبد ولن يتمكن أحد من إبعادنا بعد الآن.”

 

“سيكون هناك دور للقوات الروسية والتركية في مركز مراقبة تطبيق وقف إطلاق النار.”

 

“أشكر الجمهورية التركية و رئيسها على الدعم الذي قدموه لنا.”

 

و من جانب آخر علق رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان على الاتفاق بقوله: “لم يكن لدي خيار إلا التوقيع عليه”، و “القرار الذي اتخذته يستند إلى تحليل عميق و تقييم أشخاص على علم بالواقع العسكري على الأرض”.

What do you think?

Written by Nourddine

أرمينيا تُعلن الاستسلام وتنسحب من قرة باغ

قطر تختار الخوذة الإسرائيلية للعمل على مقاتلاتها من طراز إف-15