in

معلومة لا يعرفها الكثيرون عن مقاتلة الـ F-35

F-35 هي المقاتلة الوحيدة في العالم التي لا تملك شاشة عرض رأسية HUD و هي لوحة العرض الشفافة التي توجد أمام الطيار في كل مقاتلة حديثة و ذلك بفضل الخوذة التي يستخدمها طيار هذه المقاتلة.

 

في مقاتلة F-35 تم التخلي عن شاشة العرض هذه و تم إدماج كل ما تقوم بعرضه ضمن خوذة الطيار بالإضافة لمزايا عديدة جعلت من خوذة طياري F-35 الخوذة الأكثر تطوراً في العالم و الأغلى تكلفة كذلك حيث تكلف الخوذة الواحدة مبلغ 400 ألف دولار.

 

هذه الخوذة المتطورة تسمح للطيار بالنظر حوله و رؤية أهدافه في الجو و على الأرض و توجيه أسلحته نحوها بمجرد النظر إليها .. كما يرى إشارات تدله على أي قوات صديقة متواجدة في محيطه .. و بفضل عدد من الكاميرات المثبتة على بدن الطائرة من الخارج يستطيع الطيار على سبيل المثال النظر إلى الأسفل فيرى الأرض تحته كما لو كانت الطائرة شفافة و هو ما ينطبق على كامل محيطه في جميع الاتجاهات.

 

الخوذة كذلك توفر مستوى وعي لحظي عالي فيما يتعلق الرصد و التنبيه من أي ميران يتم إطلاقها من شتى أنواع الأسلحة المضادة المختلفة حيث تقوم مستشعرات المقاتلة برصد مضات نيران المضادات الأرضية أو الصواريخ و تحديد مصدرها ليتم استهدافها و تدميرها أو لاتخاذ الإجراءات الدفاعية المضادة .. كما توفر الخوذة قدرات رؤية ليلية حرارية ضمن مجال 360 درجة.

 

في الصور لقطات لقمرة المقاتلة F-35 و قمرة F-22 حيث تظهر بوضوح شاشة العرض الرأسية أمام الطيار و غيابها من قمرة الـ F-35 و لقطات للخوذة المستخدمة من قبل طياري الـ F-35.

 

من خلال الفيديو التالي يمكنكم من خلاله رؤية قدرات الخوذة من منظور الطيار نفسه:

 

What do you think?

Written by Nourddine

البحرية الإسرائيلية تغير عقيدتها لحماية حقول الغاز

إسرائيل تختبر بنجاح راداراً متطوراً حديثاً على مقاتلة الشبح الروسية Su-57