in

تقرير مبسط عن عمل وسائط الحرب الإلكترونية Electronic Warfare

تعد وسائط الحرب الإلكترونية فائقة التطور، وسائل حرب صامتة غير مرئية، أساسية في الحروب الحديثة والمستقبلية بين الدول، تصيب الجيوش بـ”شلل تام” ويمكنها شل دول بأكملها. وهي تعتمد على استخدام القوة الكهرومغناطيسية وأسلحة الطاقة (موجات الراديو والرادار، والأشعة تحت الحمراء، ووسائل الرؤية الرقمية، والأشعة فوق البنفسجية، وتقنيات الليزر) لمهاجمة أسلحة العدو ومنشآته، بهدف تعطيل نشاطها أو تدميرها، وهو ما يمكن تلخيصه في “استراتيجية القضاء على العدو دون استخدام أسلحة مدمرة”.

 

وتنقسم إلى ثلاثة أقسام:

 

1- الإجراءات الإلكترونية المضادة Electronic Counter Measures ECM : تعد إحدى أسلحة الهجوم الإلكتروني الفعالة حيث تعتمد على تنفيذ أعمال الإعاقة الإلكترونية الإيجابية والسلبية، أو أعمال التدمير للنظم، والوسائل، والمعدات الإلكترونية المعادية. ويتمثل في:

 

• التشويش الراداري عبر بث موجات مركزة تتداخل مع الموجات الخاصة برادارات العدو ووسائل اتصاله، وتؤدي إلى شل قدرتها على تمييز الموجات الخاصة برصد أهداف معادية، إضافة إلى تداخلها مع موجات الاتصال الخاصة بالعدو. تقوم به منصات جوية أو برية أو بحرية مخصصة لذلك، حيث تعيق الاتصال بين محطات الرادار ومراكز القيادة والسيطرة ومنصات الصواريخ ووسائل الدفاع الجوي التقليدية، وهو ما يسمح للطائرات المهاجمة باختراق مجال العدو الجوي وفرض هيمنة جوية تامة على سماء المعركة.

 

• التشويش على نظام الملاحة الجوية الذي يعد عاملا أساسيا في عمل القذائف عالية الدقة BGM، ويؤدي استخدامه إلى شل قدرة العدو على تنفيذ هجومه، وفقدان صواريخه الموجهة لمسارها.

 

2- الاستطلاع الإلكتروني Electronic Reconnaissance ويطلق عليه أيضا اسم “المساندة الإلكترونية Electronic Support Measures (ESM) :

 

• يؤدي الاستطلاع الإلكتروني دورا إستراتيجيا في تحديد تكتيكات العدو، وإمكاناته، وأهدافه، وينفذ خلال السلم والحرب، وقبل العمليات وأثناءها من خلال النظم والمعدات الإلكترونية ذات التقنية العالية التي تزود بها الطائرات، والسفن، والأقمار الصناعية.

 

• يعتمد الخداع العسكري الذي يعتبر إحدى أهم وسائل الحرب الإلكترونية، على اختراق وسائل اتصال العدو، ومده بمعلومات استخباراتية غير صحيحة، تجعله يتخذ قرارات خاطئة فيما يخص مكان ووقت المعركة.

 

3- الأعمال الإلكترونية المضادة لإجراءات الحرب الإلكترونية المعادية Electronic Counter Counter Measures (ECCM):

 

• للدعم والتأمين الإلكتروني للنظم، والوسائل الإلكترونية الصديقة من أعمال الحرب الإلكترونية المعادية، يكون عن طريق قيام وسائل الدعم الإلكتروني بالبحث عن مصدر التشويش الإلكتروني المعادي، واعتراضه والتعرف عليه، تمهيدا لشن هجوم مضاد لإعاقته وشله أو إعطابه.

 

• للحماية من وسائل تشويش العدو المماثلة، فإن وسائل الحماية الإلكترونية تقوم بزيادة قوة وسائل الرصد والاستشعار الخاصة بالحرب الإلكترونية، لزيادة قدرتها على مواجهة أي تشويش، أو التقليل من قوته.

 

والدولة التي تمتلك اليد العليا في هذا المجال، بمقدورها نسف حضارة دول بأكملها وإعادتها إلى عصور ما قبل التاريخ، ولا عزاء لأي دولة لا تمتلك مثل هذا السلاح الفتاك حتى ولو كانت تمتلك أسلحة نوعية متطورة جداً.

What do you think?

Written by Nourddine

دبابة VT-4 الصينية الوافد الجديد لدى القوات البرية لدولة باكستان

مصر تتجاهل رافال لتتعاقد على Su-35 ؛ الطائرة الروسية هي التي يمكنها أن تضاهي الطائرات المقاتلة الأمريكية / الإسرائيلية