in

المغرب والولايات المتحدة يوقعان اتفاقية تعاون عسكري لمدة عشر سنوات تنتهي عام 2030

وقع كل من المغرب والولايات المتحدة على اتفاقية تعاون عسكري لمدة عشر سنوات تنتهي عام 2030.

 

استقبل كل من السيد عبد اللطيف لودييي الوزير المنتدب لدى رئاسة الحكومة المكلف بادارة الدفاع الوطني والجنرال دوكور دارمي عبد الفتاح الوراق المفتش العام للقوات المسلحة الملكية، كاتب الدولة الأمريكي للدفاع السيد مارك إسبر في اختتام جولة يقوم بها بالمنطقة.

 

وتركزت المحادثات بين الأطراف حول تعزيز التعاون في المجالات الامنية و الدفاعية، حيث يعتبر المغرب الضامن الرئيسي للاستقرار بالمنطقة.

 

وخلال هذه اللقاءات اقترح السيد لوديي تعزيز التعاون العسكري مع الولايات المتحدة من خلال النهوض بمشاريع مشتركة للاستثمار بالمغرب في قطاع صناعة الدفاع من أجل التحفيز على نقل التكنولوجيا والبناء التدريجي للاستقلالية الاستراتيجية للمملكة في هذا المجال.

 

وتوقع بعض الخبراء أن الولايات المتحدة ستساعد المغرب في نقل تكنولوجية الدرونات والمدرعات والدخيرة بالاضافة لتركيب الأبرامز ومروحيات الأباتشي ومقاتلات الفايبر محليا في المغرب.

 

وهناك صفقات عسرية ضخمة يجري الإعداد لها بين الطرفين أهمها صفقة أنظمة الدفاع الجوي “باتريوت” وراجمة الصواريخ المتطورة “هيمارس” وطائرات “البريداتور” المسيرة.

Written by نور الدين

نور الدين من مواليد عام 1984، المغرب، هو كاتب وخبير في موقع الدفاع العربي، حاصل على ديبلوم المؤثرات الخاصة، ولديه اهتمام عميق بالقضايا المتعلقة بالدفاع والجغرافيا السياسية. وهو مهتم بتأثير التكنولوجيا على أهداف السياسة الخارجية بالإضافة إلى العمليات الجيوسياسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

يعمل نور الدين كصحفي لأكثر من عقد من الزمن، يكتب في مجالات الدفاع والشؤون الخارجية.

للاتصال بالكاتب: الإيميل [email protected]

الجيش الأذربيجاني يحول الطائرات السوفيتية ثنائية السطح إلى طائرات بدون طيار

رصد طائرات “يوم القيامة” الأمريكية بالتزامن مع إعلان البيت الأبيض عن إصابة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بفيروس كورونا