in

أنباء عن مقتل قائد فيلق القدس الإيراني في غارات نفذتها مقاتلات إف-35 الشبح على دمشق

أفادت أنباء عن إصابة قائد فيلق القدس الإيراني إسماعيل قآني بجروح بليغة ومقتل رئيس مكتب الأمن القومي اللواء علي مملوك – بعد قصف إسرائيلي استهدف اجتماعًا يضم جنرالات في الحرس الثوري الإيراني وضباط رفيعي المستوى بالجيش السوري بالقرب من مطار دمشق الدولي.

 

وقالت مصادر أن الطيران الاسرائيلي استهدف اجتماع يضم جنرالات في الحرس الثوري الإيراني وضباط رفيعي المستوى بالجيش السوري بالقرب من مطار دمشق، وتسبب في مقتل اللواء علي مملوك رئيس مكتب الأمن القومي، وقتل قائد فيلق القدس الإيراني إسماعيل قآني، ومقتل وأصابة عدة جنرالات كبار الحرس الثوري والجيش السوري.

 

 

وقالت مراسلة “بي بي سي” نفيسة کوهنورد إن إسماعيل قاني قائد فيلق القدس وصل إلى بغداد الليلة الماضية في الساعة الثانية صباحًا وربما بطائرة تابعة لشركة ماهان!

 

وتقول بعض المصادر إن قائد فيلق القدس قتل في غارات اليوم في سوريا ، ويقول فيلق القدس إنها شائعة.

 

وقال مراسل قناة الحدث إن مقاتلات من طراز إف 35 شاركت في الغارات على محيط مطار دمشق.

 

وقال مصدر عسكرى في وزارة الدفاع السورية: “في تمام الساعة 22:40 من مساء اليوم قام العدو الصهيوني بتوجيه ضربة جوية من اتجاه الجولان السوري المحتل على بعض مواقعنا العسكرية جنوب دمشق ، حيث تصدت لها وسائط دفاعنا الجوي وأسقطت معظم الصواريخ قبل وصولها إلى أهدافها”.

 

وأضاف أن “العدوان الإسرائيلي أدى إلى ارتقاء شهيدين وجرح سبعة جنود ووقوع أضرار مادية”.

What do you think?

Written by Nourddine

لماذا تعاقدت مصر على مقاتلات الرافال ؟

الهند تسيطر على معسكر صيني في لداخ المتنازع عليها مع اندلاع العنف مرة أخرى بين القوتين العظميين