in

السودان: قوات و مليشيات أثيوبية تحتل أجزاء من أراضي السودان الحدودية

قال رئيس مجلس السياده السودانى ، الفريق اول عبد الفتاح البرهان ، أن قوات و مليشيات أثيوبية استولت على جانب كبير من أراضى السودان الواقعة على الحدود بين البلدين.

يعد اعلان البرهان اول اعتراف من مسؤول سودانى باحتلال قوات و مليشيات اثيوبية ، لاراض زراعية تقع فى ولاية القضارف الحدوديه مع اثيوبيا شرقى البلاد.

 

و قال البرهان فى مقابلة بثت على التلفزيون الرسمى يوم امس السبت: “هناك مشاكل قديمه، و فقد رعاة مواشيهم و مزارعون فقدو اراضيهم و ما كان من القوات المُسلحة الا حمايتهم ، لان الاثيوبيين فرضو وجود فى الاراضى”.

 

كما أكد مقتل احد عناصر الجيش و جرح اثنين ، خلال هجوم شنته مليشيات اثيوبية على الاراضى السوداني مؤخرًا.

 

و تفقد البرهان و رئيس هيئة الاركان و مدير جهاز المخابرات و قادة الجيش ، فى الـ 9 من ابريل الجارى ، قوات الفرقة الثانيه مشاه المرابطه على الحدود الشرقيه فى عدد من المواقع.

 

آنذاك، قال رئيس مجلس السياده ان الجيش مستعد تمامًا لحمايه المواطنين و أراضى البلاد ، و أكد بأن القوات المُسلحة لن تفرط فى واجبها أبدًا.

 

و بعد يومين من هذه التطورات وصل الخرطوم رئيس هيئة الاركان الاثيوبي الفريق اول ركن ادم محمد برفقه عدد من كبار القاده العسكريين و اجرى محادثات مع البرهان و كبار القاده العسكريين ، كما اجتمع مع رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.

 

و اتفق الجانبان خلال هذه المحادثات على ضبط الحدود و محاربه الجرائم العابره كما توصلا الى “تفاهم كامل و مستديم لتامين الحدود المشتركه”.

 

و كان الجيش السودانى ، اعاد فى 30 مارس الماضى انتشاره بعد غياب استمر لنحو 25 عامًا فى منطقه “الفشقه الصغرى” الحدوديه مع اثيوبيا و المتنازع عليها بين البلدين و التى تشهد توترات من وقت لاخر جراء نشاط عصابات فى المنطقه.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

GIPHY App Key not set. Please check settings

    Loading…

    0

    وزارة الدفاع الفرنسية تعلن تنفيذ تدريباً عابراً مع غواصة الديزل الهجومية المصرية S43

    إنطلاق المدمرة البحرية الأمريكية زوموالت Zumwalt