in

شاهد: خطة كوخافي للجيش الإسرائيلي للسنوات الخمس القادمة

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية مساء الأمس عن خطة الجيش الإسرائيلي التي رسمها له رئيس الأركان كوخافي لفترة خمس سنوات قادمة والتي أطلق عليها “تنوفا תנופה” وتعني العزم أو القوة الدافعة.

 

تركز الخطة على تطوير القوات البرية وتكييفها للعمل في مواجهة متغيرات ساحات الصراع المختلفة من خلال إقامة منظومة متكاملة للهجوم البري بالتعاون مع الاستطلاع وباقي القوى في الجيش الإسرائيلي لحسم “النصر” وإخضاع “العدو” بحرب سريعة في أرضه. تشمل الخطة إنشاء مجموعات قوات مشاة برية (سيتم إنشاء الفرقة 99 بقدرات نيران عالية الدقة للعمل في عدة مسارح قتال) وتطوير تدريب القوات على مواجهة الكمائن، حيث تسعى خطة كوخافي إلى تقليص فترة أي مواجهة عسكرية مستقبلية لأيام معدودة أو أسابيع قليلة من خلال تعزيز الاستخبارات العسكرية وتطوير قدرات اكتشاف “العدو” لمهاجمته بشكل دقيق. وقال كوخافي في تصريحات صحافية إن الخطة تزيد من قدرة الجيش التدميرية. وقال وزير الأمن الاسرائيلي نفتالي بينيت إن الخطة “ستتيح للجيش ضرب العدو بشكل أسرع ومع قدرات تدميرية أقوى بكثير وبالتالي إخضاع العدو وتحقيق النصر”.

 

وأضاف أن “الخطة تعيد قيمة النصر إلى رأس سلم الأوليات”.

 

و تركز خطة كوخافي أساساً تطوير دور القوات البرية في حسم المعارك عكس خطة جدعون السابقة التي قللت من أهميتها.

 

https://youtu.be/zPF-65RcR9o

 

كما ستركز الخطة على تحسين قدرات الجيش الإسرائيلي لجهة فعالية وحجم قدراته النيرانية الدقيقة من خلال مضاعفة حجم الأسلحة العالية الدقة في ترسانته ونوعيتها وتشمل خطة “تنوفا” أيضاً إقامة قسم “إدارة الأهداف الأركانية” الذي سيسمح بوضع الأهداف النوعية بوتيرة عالية للمستويات السياسية والعسكرية التي تطلب ذلك.

 

ولعل اللاّفت في الخطة هو إنشاء قوة عسكرية مستقلة داخل الجيش الإسرائيلي للعمل ضد إيران في أوقات السلم والحرب والطوارئ. وستكون هذه القوة تحت قيادة ضابط برتبة لواء. وستكون مهمتها متابعة كل ما يتعلق بالموضوع الإيراني وتحليل آثاره على إسرائيل لاتخاذ التدابير اللازمة تجاهه.

 

وتشمل الخطة زيادة عدد الطائرات المسيرة والسفن الحربية الجديدة من طراز ساعر-6 لحماية منصات الغاز وإنشاء أسراب طائرات حربية جديدة (بينها سربين مقاتلات F-35 وسربين مروحيات) وزيادة عدد منظومات الدفاع الجوي وزيادة عدد منظومات الربط بين ميدان القتال والطائرات الحربية. وحسب الإعلام الإسرائيلي فإن 70 % من جهد الخطة سيركز على الجانب الهجومي و 30 % للجانب الدفاعي وسيتبقى على هذه الخطة تجاوز الكابينت لاقرار ميزانية تنفيذها.

 

وتشير بعض التقديرات إلى أن تركيز الخطة على القوات البرية للقيام بدور حاسم وسريع ومدمر في أي مواجهة ربما يؤشر إلى نية إسرائيلية لعملية سريعة وكبيرة في غزة خاصة مع تاريخ كوخافي من الفشل على هذه الجبهة.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

شاهد: حزب الله يكشف النقاب عن تمثال عملاق لقاسم سليماني قرب الحدود مع إسرائيل

سوريا ستعود إلى جامعة الدول العربية قريبا جدا: الأمين العام السابق للجامعة العربية