in

روسيا تريد من الهند العودة لمشروع مقاتلة Su-57 الشبح مرة أخرى

تحاول صناعة الطائرات العسكرية الروسية مرة أخرى ترويج الطائرة المقاتلة الشبح من طراز Su-57 إلى الهند.

 

عرضت صناعة الطائرات العسكرية الروسية مرة أخرى على سلاح الجو الهندي (IAF) المشاركة في تطوير نوع مختلف من طائرة سوخوي سو-57 المقاتلة ، وهي أول طائرة روسية مقاتلة من الجيل الخامس يتم بنائها وتصميمها بشكل محلي. وقال نائب مدير الخدمة الفيدرالية الروسية للتعاون العسكري والتقني ، فلاديمير دروجوف ، في 9 يوليو: “أعتقد أننا يجب أن نستأنف هذا المشروع ، روسيا مستعدة لذلك. نحن مستعدون ونقترح هذا البرنامج على شركائنا الهنود”.

 

وانسحبت الهند فى عام 2018 من التطوير المشترك وإنتاج الطائرة سو-57 ، و المعروفة فى الهند باسم المقاتلة متعددة الأغراض (PMF). وقاد المشروع المشترك الذي استمر عقدًا من الزمن شركة هندوستان أيرونوتكس المحدودة (HAL) التي تديرها الدولة الهندية وشركة سوخوي الروسية ويهدف إلى تصميم وإنتاج نسخة محسنة من مقاتلة سو-57. وتضمنت أسباب انسحاب الهند من المشروع رفض روسيا مشاركة شفرة مصدر source code جهاز كمبيوتر الطائرة وبرنامج المهمة. بدون شفرة المصدر ، لن يكون بإمكان سلاح الجو الهندي IAF تطوير الطائرة المقاتلة دون دعم روسى فى المستقبل.

 

كما انتقد سلاح الجو الهندي IAF مرارا أداء الطائرة خلال طيرانها — وخاصة محرك الطائرة المقاتلة. وكان سلاح الجو الهندي قلقاً أيضاً من عدم قدرة الطائرة على تلبية متطلبات رؤيتها المنخفضة (الشبحية) التي وضعها الجيش في بداية مشروع الدفاع المشترك ، والذي عانى من تأخيرات متعددة ، كما أشار كاتب المقال Franz-Stefan Gady في مكان آخر:

 

“حدثت تأخيرات بسبب عدم الاتفاق بين نيودلهي و موسكو على العديد من الجوانب الأساسية لمشروع التطوير المشترك بما في ذلك العمل و حصة التكلفة ، و تكنولوجيا الطائرة ، و كذلك عدد الطائرات التي سيتم طلبها. بعد تقييم أول نموذج PAK FA T-50 [سو-57] (النموذج الأولي الروسي من PMF) ، أرادت القوات الجوية الهندية IAF أكثر من 40 تغييرًا ، لمعالجة ، من بين أمور أخرى ، نقاط الضعف الملحوظة في محرك الطائرة وشبحيتها وقدراتها في حمل الأسلحة.”

 

وفشل الجانبان أيضاً في التوصل إلى اتفاق بشأن عدد الطائرات التي سيتم إنتاجها:

 

“أعلنت روسيا في أواخر عام 2015 أنها ستقوم فقط بإرسال سرب (18-24 طائرة) من الطائرات المقاتلة PAK FA ، وستشتري طائرات سوخوي سو-35 إضافية بدلاً من ذلك. تضمنت الصفقة الأصلية شراء روسيا 250 طائرة والهند 144 طائرة بتكلفة تصل إلى حوالي 30 مليار دولار بحلول عام 2022. و نتيجة لذلك ، هددت الهند بالتخلي عن المشروع بأكمله. وقدمت روسيا بدورها عدداً من التنازلات ، بما في ذلك عرض لتخفيض مساهمتها المالية من 6 إلى 3.7 مليار دولار لثلاثة نماذج PAK FA T-50 وعمليات نقل كبيرة للتكنولوجيا.”

 

وحتى لو بدأت صناعة الدفاع الروسية في منح سلاح الجو الهندي وصولاً كاملاً إلى أكواد البرمجيات ، فمن غير المحتمل أن تكون روسيا قادرة على معالجة أوجه القصور المتعددة في الطائرة سو-57 بما يرضي الجيش الهندي خلال فترة زمنية معقولة.

 

كما عرضت روسيا على الهند النسخة التصديرية من سو-57 التي تسمى Su-57E. ومع ذلك ، فإن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لم يوافق حتى الآن على بيع مقاتلات Su-57E للزبائن الخارجيين.

 

والجدير بالذكر أن وزارة الدفاع الروسية أعلنت في عام 2018 أنها لن تنتج كميات كبيرة من مقاتلات سو-57. ومع ذلك ، أعلن بوتين شهر مايو أن القوات الجوية الروسية ستقوم بإدخال 76 طائرة سو-57s للخدمة بحلول عام 2028. في الأصل ، التزم الكرملين بشراء 16 طائرة فقط بحلول عام 2027.

 

وأعلنت صناعة الطائرات العسكرية الروسية في يونيو أنها مستعدة لبدء الإنتاج الكمي للطائرة. وكشف وزير الدفاع الروسي ، سيرجي شويغو ، هذا العام أيضاً أن تكلفة الوحدة لكل سو-57 و المعدات المرتبطة بها انخفضت بنسبة 20 في المائة. و لم يوضح لماذا أصبحت الطائرة فجأة أرخص.

 

ومن المتوقع أن يتسلم سلاح الجو الروسي نموذجين جديدين من مقاتلات سو-57s بحلول نهاية العام 2019 و طائرتين أخريين في العام 2020. و يخضع ما مجموعه 10 نماذج أولية من سو-57 للاختبار و التقييم حالياً لدى الجيش الروسي.

What do you think?

Written by Nourddine

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

0

فيديوهات: نشر مروحيات هجومية من طراز أباتشي ، 100 من مشاة البحرية لحماية السفارة الأمريكية في بغداد

وزارة الدفاع ستنشر على الفور 750 جنديا إضافيا إلى الشرق الأوسط بعد هجوم السفارة الأمريكية في العراق