Menu
in

مناورات روسية-مصرية مشتركة.. هل تظهر أنظمة الدفاع الجوي “إس 400” الروسية في مصر؟

سيقوم كل من الجيش المصري والجيش الروسي بإجراء مناورات عسكرية مشتركة تعد الاولى من نوعها فى تاريخ الدولتين ، حيث أنها ستهم قوات الدفاع الجوي.

 

ووفقا لمدير المكتب الصحفي للمنطقة العسكرية الجنوبية ، فاديم أستافييف، فإن المناورات ، التي تحمل إسم “سهم الصّداقة 2019″، ستجرى فى شهر أكتوبر و اوائل شهر نوفمبر لأول مرة في تاريخ البلدين.

 

وتهدف هذه المناورات المشتركة إلى تبادل الخبرات و تطوير التعاون العسكرى و العسكرى التقنى بين الجانبين ، كما سيشارك فيها نحو 100 عسكرى من الجيش الرابع للقوات الجوية و الدفاع الجوى فى المنطقة العسكرية الجنوبية الروسية.

 

وبحسب المصادر فإن هذه المناورات هي بفعلا الاولى من نوعها لعناصر الدفاع الجوى على مر التاريخ بين البلدين ، ويدل هذا على انتقال العلاقات العسكرية بين مصر وروسيا إلى مستوى أعلى ، و تقوم المناورات على أساس قوات المنطقة الجنوبية الروسية لاستخدامها أنظمة الدفاع الجوي “إس 300” و “إس 400” حيث تعاقدت مصر على أنظمة “أنتي-2500” الروسية و هي النسخة التصديرية لمنظومة “إس 300 في 4″، حيث حصلت مصر على أربع بطاريات منها ، وتم التفاوض على هذه المنظومة منذ العام 2014 و انتهى تسليمها للقاهرة.

 

وتعتبر مصر من أهم العملاء المحتملين لاقتناء أنظمة الدفاع الجوي بعيدة المدى من طراز “إس 400” الروسية ، لذلك فمن المنطق أن تتدرب قواتها الدفاعية على هذه الأنظمة مع جنود المنطقة العسكرية الجنوبية الروسية الذين يستخدمونها، كما أن امتلاك مصر لمنظومات “إس 300” يمكن أن يؤهلها للاستحواذ على اي منظومة اخرى مثلها.

 

المصدر: روسيا اليوم

Written by Nourddine

Leave a Reply