in

إس-400 الروسي يمكنه ضرب أي هدف في وسط أوكرانيا

تشعر أوكرانيا بالقلق إزاء نشر أنظمة صواريخ أرض-جو الحديثة بعيدة المدى في شبه جزيرة القرم التي تم ضمها بطريقة غير شرعية.

 

وفقا لأمين مجلس الأمن القومي والدفاع في أوكرانيا أولكسندر تورتشينوف ، فإن أنظمة الدفاع الجوي المتقدمة الروسية S-400 في شبه جزيرة القرم تشكل تهديدا أمنيا خطيرا لأوكرانيا.

 

“يمكن لنظم الدفاع الجوي S-400 ضرب أي أهداف جوية في الجزء المركزي من أوكرانيا. كل هذا يشكل تهديدًا خطيرًا علينا “، كما قال أولكسندر تورتشينوف في مقابلة أخيرة مع وكالة أنباء إنترفاكس الروسية.

 

S-400 (اسم النطام لدى حلف الناتو: SA-21 Growler) هو أحدث نظام صاروخي طويل المدى مضاد للطائرات والذي دخل الخدمة في عام 2007. وهو مصمم لتدمير الطائرات والصواريخ الباليستية والصواريخ الباليستية ، بما في ذلك الصواريخ المتوسطة المدى والأهداف السطحية. يمكن لـ S-400 الإشتباك مع أهداف على مسافة 400 كيلو متر وعلى ارتفاع يصل إلى 30 كيلو مترًا.

 

ونشرت روسيا نطام S-400 في شبه جزيرة القرم منذ 12 أغسطس 2016 ، وتزيد تدريجيا من وجودها. يستطيع S-400 في شبه جزيرة القرم السيطرة بشكل أساسي على المجال الجوي فوق شبه الجزيرة نفسها ، ولكن أيضًا جزءًا من أراضي أوكرانيا ، حيث توجد أعداد كبيرة من المدن والقواعد العسكرية.

 

يمكن أن تشكل أنظمة صواريخ أرض-جو الروسية في شبه جزيرة القرم التي تم ضمها بشكل غير قانوني تحديًا كبيرًا للقوى العاملة في البحر الأسود مثل الجيش الأوكراني أو قوات الناتو.

Written by نور الدين

نور الدين من مواليد عام 1984، المغرب، هو كاتب وخبير في موقع الدفاع العربي، حاصل على ديبلوم المؤثرات الخاصة، ولديه اهتمام عميق بالقضايا المتعلقة بالدفاع والجغرافيا السياسية. وهو مهتم بتأثير التكنولوجيا على أهداف السياسة الخارجية بالإضافة إلى العمليات الجيوسياسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

يعمل نور الدين كصحفي لأكثر من عقد من الزمن، يكتب في مجالات الدفاع والشؤون الخارجية.

للاتصال بالكاتب: الإيميل [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الولايات المتحدة تنسحب رسمياً من مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة

المغرب يتفاوض لشراء المروحية الهجومية التركية T-129