بريطانيا تختار الطائرة بدون طيار الإسرائيلية Hermes-900 بدلا من "أنكا" التركية
الأخبار العسكرية

الدرونات وأخطارها: استفحال مخاطر الطائرات بدون طيار وطرق مكافحتها

في ميدان المعارك بين أرمينيا وأذربيجان تصدرت الطائرات بدون طيار الدرونز المشهد مجددا كحال بقية الصراعات الحديثة في سوريا والعراق وليبيا وقصف منشآت أرامكو في السعودية.

 

في السنوات القليلة الماضية برزت الدرونات كسلاح فعال في المعركة الحديثة وتنوعت أغراضها بين (طائرات استطلاع واستخبار وقاصفة وانتحارية) حيث قفزت اعداد الطائرات بدون طيار المسيرة الى اكثر من 30 الف طائرة في اكثر من 95 دولة بالعالم والعديد من الجماعات الإرهابية والمتمردة بسبب نجاعها بالمعارك الحديثة وامكانية تسللها داخل عمق الدفاعات الجوية المعادية وتخفيها عن الرادارات التقليدية وكذلك انخفاض تكلفتها وهذا يتيح امكانية صناعة اعداد كبيرة منها والهجوم في اسراب اغراق تربك الدفاعات وتستنزف قدراتها والقيام بمهام الطائرات المأهولة بكفاءة أعلى وخسائر أقل.

 

وبالعودة الى الميدان الملتهب بين أرمينيا وأذربيجان أبدت اذربيجان استعدادا اكبر من ارمينا للمواجهة عبر اعتماد استراتيجية الطائرات بدون طيار حيث اولت الأهتمام بتطويرها على حساب تطوير الطائرات المأهولة وقد قامت بالسنوات الماضية بشراء اعداد كبيرة ومتنوعة من الطائرات بدون طيار اسرائيلية وتركية ومحلية الصنع تشمل درونات انتحارية اسرائيلة من نوع Oribter 1K و SkyStriker و harop وكذلك طائرات Heron و نسخ من Hermes Searchers بالاضافة الى ظهور طائرة بيرقدار TB2 التركية التي لعبت دور مميز .

 

وقد جنت اذربيجان ثمار هذه الاستراتيجية خلال الأيام الأولى للمعارك حيث اصبحت الدرونات الاذرية تتحرك بحرية في سماء المعركة والحقت خسائر فادحة بارمينيا وقد وثقت تدمير منظومات دفاع جوي للجيش الأرميني من نوع ” أوسا ” وستريلا ( وهي منظومات قديمة ) وكذلك دمرت اذربيجان المنظومة الشهيرة s300 بالاضافة لتدمير العشرات من الدبابات والمركبات المدرعة والاسلحة والتجمعات البشرية .

 

تمثل الطائرات بدون طيار مشكلة حقيقية للجيوش بسبب صغر مقطعها الراداري RCS وانخفاض بصماتها الحرارية والصوتية مما يجعلها صعبة جدا على الكشف بواسطة الرادارات التقليدية ذات الانذار المبكر و بعيدة المدى و المتوسط والرادارات القديمة العاملة بنطاقات قليلة التردد وايضأ سرعتها المنخفضة فالرادارات تعتمد بشكل كبير على سرعة الاهداف الجوية لتحديد موقعها . الدفاع الجوي يجب ان يتكون من شبكة معقدة من المنظومات المتكاملة لكي يضمن حماية كاملة فلافائدة من انظمة دفاعية رنانة مثل S300 و S400 بدون وجود انظمة حماية لهذه المنظومات يتكون الدفاع الجوي من عدة طبقات .

 

قصير يتكون الدفاع الجوي من عدة طبقات ( بعید جدا وبعيد ومتوسط وقصير وقصير جدا ) ولكل طبقة انظمة رصد واستشعار واجراءات خاصة لمكافحة نوع معين من التهديدات والطبقة المخصصة للطائرات بدون طيار هي القصيرة المدى والقصيرة جدا فالدرونات يمكنها التسلل إلى داخل عمق مديات تغطية انظمة الدفاع البعيدة والمتوسطة بحرية اذا لم يتوفر قبة دفاعية من انظمة قصيرة المدى تتنوع طرق کشف الطائرات بدون طيار ومحاربتها وهي : 1- انظمة رصد / استشعار کهروبصرية وهي من أكثر الطرق نجاعة وضمانا لرصد الدرونات باستخدام کامرات بصرية وحرارية لرصد الانبعاثات الأشعة تحت الحمراء وانظمة ليزر التحديد مدياتها . 2- رادارات قصيرة المدى ويجب أن تكون رادارات تعمل بنطاق كهرومغناطيسي ذو تردد عالي وطول موجي مثل J – Band و TX – Band العاملة بنطاق 8-20 غيغا هرتز ويجب استخدام رادارات حديثة من نوع المسح الالكتروني الايجابي النشط AESA وكذلك رادارات من نوع 3D ، توفر هذه الرادارات صورة واضحة وفرصة اكبر لكشف الاهداف صغيرة المقطع الراداري RCS . 3- رادارت سلبية وهي على نقيض الرادات التقليدية بدل ارسال انبعاثات كهرومغناطيسية تقوم برصد الانبعاث من الدرونات نفسها . وطرق مكافحة الدرونات متنوعة هي 1- صواريخ قصيرة المدى موجهة بالاشعة تحت الحمراء حرارية أو رادارية او ليزرية . 1- منظومات حرب الكترونية تعمل على اعماء الدرونات وتخريب اشارات وحدات الارسال والاستقبال للدرونات مع مصدر التحكم والتشويش على البث والسيطرة عليها او حرف مسارها لتدميرها .

 

2- استخدام مدافع رشاشة ثقيلة مدمجة انظمة ادارة نيران مؤتمتة آلية توجه الاطلاقات نحو الهدف آليا واستخدام ذخائر منفلقة تقوم بصنع سحابات من الشظايا في الجو ( المدافع الرشاشة هو حل معقول وناجح لاستهداف طائرات منخفضة السعر بدل استخدام صواريخ مضادة مكلفة ) 3 – منظومات اشعة ميكروويف عالية الطاقة تعمل كآلية افران الميكروويف حيث توجه اشعة نحو الطائرة وتصهر مكوناتها الالكترونية الحساسة . 4- واخيرا منظومات اطلاق اشعة ليزر الحالة الصلبة وهي من احدث الطرق حيث تقوم منظومات خاصة بتوجيه حزمة من اشعة الليزر نحو الدرونات تقوم بحرق الدوائر الالكترونية والمكونات الحيوية الأخرى ، هذه الطريقة هي مستقبل انظمة مكافحة الطائرات بدون طيار وكذلك الصواريخ وتكلفة هذه الانظمة منخفضة . ومن المهم جدا ربط جميع الانظمة بشبكة القيادة والسيطرة C2 او انظمة ] C4 لكي تعمل جميع الطبقات وشبكات الانظمة متعددة الطبقات وفق نسق موحد وتبادل الأدوار وتوزيع اماكن الانظمة وفق تكتيك يضمن تغطية متكاملة لاعطاء حماية فائقة ضد جميع انواع التهديدات.

 

بقلم خلية الخبراء التكتيكية

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية