مصر تستعد لإطلاق 3 أقمار صناعية للمراقبة والتجسس
الأخبار العسكرية

مصر تستعد لإطلاق 3 أقمار صناعية للمراقبة والتجسس

ستطلق مصر 3 أقمار صناعية خلال العامين القادمين 2021/2022 بحسب ماصرح محمد القوصي الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية.

 

بحلول عام 2022 ، تريد مصر إطلاق ثلاثة أقمار صناعية في الفضاء. إثنان (واحد منهما لمراقبة الأرض) بالشراكة مع الصين ، والآخر مخصص للتعليم بالتعاون مع شركة ألمانية.

 

في تصريح له قال القوصي بأن مصر ستطلق 3 أقمار صناعية منهم قمر للمراقبة والتجسس وقمر للبحث العلمي بالتعاون مع الصين في المركز المصري لتجميع وتصنيع الأقمار الصناعية التابع لوكالة الفضاء المصرية.

 

تتعاون مصر مع الصين لإنتاج وإطلاق 2 من الأقمار الصناعية والقمر الثالث بالتعاون مع ألمانيا سيكون مخصص للتعليم والبحث العلمي.

 

وبحسب محمد القوصي ، فإن إطلاق القمرين الصناعيين “نتيجة العلاقات السياسية القوية بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والرئيس الصيني شي جين بينغ” ، تم التخطيط له منذ سبتمبر 2019. وسيبدأ تشييدهما في مصر والصين بعد الانتهاء من المرحلة الأولى من المشروع والتي تضمنت بناء مركز تجميع الأقمار الصناعية.

 

وأشار القوصي إلى أن مصر تشارك أيضًا في مشروع آخر لتصنيع الأقمار الصناعية مع شركة ألمانية تمتلك وكالة الفضاء المصرية حصة 45٪ فيه. وهو جزء من مشروع Universities Moon. سيتم إطلاق القمر الصناعي التعليمي ، نتيجة شراكة مع عدة جامعات ، في يوليو 2021.

 

وفي سياق آخر ، تتفاوض مصر مع كل من إيطاليا وفرنسا للتعاقد على أقمار للتجسس والمراقبة الرادارية Sar وستكون الأولى من نوعها في مصر. كما تعرض روسيا على مصر الحصول على أقمار للمراقبة عالية الدقة.

 

أخيرًا ، فيما يتعلق بمشروع القمر الصناعي الأفريقي ، المسمى مبادرة الأقمار الصناعية للتنمية الأفريقية (AfDev-Sat) ، الذي تم تنفيذه منذ عام 2019 بالتعاون مع أوغندا ونيجيريا والسودان ، فقد تأخر المشروع بسبب الوباء. وسيحظى مرة أخرى بالاهتمام الكامل من مختلف الشركاء بمجرد تحسن الظروف الصحية العالمية.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية