القنبلة الفراغية المصرية "نصر"
الأخبار العسكرية

القنبلة الفراغية المصرية “نصر”

ﺗﺤﺘﻮﻱ ﻗﻨﺎﺑﻞ ﺍﻟﻮﻗﻮﺩ ﺍﻟﻐﺎﺯﻱ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﺍﺩ ﻛﻴﻤﺎﻭﻳﺔ ﺷﺪﻳﺪﺓ ﺍﻟﺘﻔﺎﻋﻞ ﻭﺍﻻﺧﺘﻼﻁ ﺑﺎﻟﻬﻮﺍﺀ ﻭﻋﻨﺪ ﺍﻛﺘﻤﺎﻝ ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺍﻻﺧﺘﻼﻁ ﺗﺘﻮﻟﺪ ﺷﺮﺍﺭﺓ ﺗﺆﺩﻱ إﻟﻰ ﺍﻻﺷﺘﻌﺎﻝ ﺑﻤﺴﺎﻋﺪﺓ ﺍأﻭﻛﺴﺠﻴﻦ ﻓﻲ ﺍﻟﻬﻮﺍﺀ ﻣﺤﺪﺛﺔ إﻧﻔﺠﺎﺭًﺍ ﺭﻫﻴﺒًﺎ ﻣﻊ ﻣﻮﺟﺔ ﺗﻀﺎﻏﻄﻴﺔ ﻋﻨﻴﻔﺔ ﺗﺘﺤﺮﻙ ﺑﺴﺮﻋﺔ 2 ﻛﻢ في الﺛﺎﻧﻴﺔ (7200 ﻛﻢ في ﺳﺎﻋﺔ) ﺑﺎلإﺿﺎﻓﺔ ﻟﺴﺤﺐ ﺍلأﻭﻛﺴﺠﻴﻦ ﺑﺎﻟﻜﺎﻣﻞ ﻓﻲ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺍﻻﻧﻔﺠﺎﺭ ﻭﻫﺬﺍ ﺍﻟﻨﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻟﻘﻨﺎﺑﻞ ﻳﺆﺩﻱ إﻟﻰ ﻣﺴﺢ أﻭ ﺗﺒﺨﻴﺮ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﻛﺎﻣﻠﺔ ﻣﻦ ﺍلأﻓﺮﺍﺩ أﻭ ﺍأﺷﺠﺎﺭ ﻭﺍﻟﻤﺒﺎﻧﻲ ﻭﺗﺴﻮﻳﺘﻬﺎ ﺑﺎلأﺭﺽ ﺑﺪﻭﻥ أﻱ ﻣﺒﺎﻟﻐﺔ.

 

ﺗﻠﻘﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻘﻨﺒﻠﺔ ﻣﻦ ﻃﺎﺋﺮﺍﺕ ﺍﻟﺸﺤﻦ ﻣﺜﻞ C-130 ﻣﻦ ﺧﻼﻝ إﻧﺰﺍﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﺑﺎﺏ ﺍﻟﻄﺎﺋﺮﺓ ﺑﻮﺍﺳﻄﺔ ﻣﻈﻠﺔ ﺛﻢ ﺑﻌﺪ ﺛﻮﺍﻥ ﻣﻌﺪﻭﺩﺓ ﺗﺘﺨﻠﺺ ﺍﻟﻘﻨﺒﻠﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﻈﻠﺔ ﻭﺗﺴﻘﻂ ﺗﺤﺖ ﺗﺄﺛﻴﺮ ﺍﻟﺠﺎﺫﺑﻴﺔ ﺍﻷﺭﺿﻴﺔ ﻭﺗﺘﺠﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻬﺪﻑ ﺍﻟﻤﺤﺪﺩ ﻭﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﺇﻟﻘﺎﺋﻬﺎ ﻣﻦ ﻣﻘﺎﺗﻠﺔ ﻣﺜﻞ ﺍﻟﺮﺍﻓﺎﻝ ﺃﻭ ﻏﻴﺮﻫﺎ ﻷﻧﻬﺎ ﻭ ﺑﺒﺴﺎﻃﻪ ﻗُﻨﺒﻠﺔ ﺇﺳﻘﺎﻁ ﺣﺮ.

 

ﺗﻮﺟﺪ أﻭﺯﺍﻥ ﻣﺨﺘﻠﻔﺔ ﻟﻘﻨﺎﺑﻞ ﺍﻟﺘﻔﺮﻳﻎ ﺍﻟﻬﻮﺍﺋﻲ ﺑﺪﺀً ﻣﻦ 500 ﻛﻠﺞ ﻭ1000 ﻛﻠﺞ ﻗﻨﺒﻠﺔ ﻧﺼﺮ 1000 ﻭﺗﺴﺘﺨﺪﻡ أﻳﻀًﺎ ﻓﻲ ﻗﺬﺍﺋﻒ ﺍﻟﻤﺪﻓﻌﻴﺔ أﻭ ﺍﻟﺮﺅﻭﺱ ﺍﻟﺤﺮﺑﻴﺔ ﻟﻠﺼﻮﺍﺭﻳﺦ ﺍﻟﻤﻀﺎﺩﺓ ﻟﻠﺪﺭﻭﻉ أﻭ ﺭﺅﻭﺱ ﺍﻟﺼﻮﺍﺭﻳﺦ ﺍﻟﺒﺎﻟﻴﺴﺘﻴﺔ.

 

نصر هي قنبلة الوقود الغازي و تصنع في مصر منذ أواخر الثمانينيات ، و تعرف أيضا بالقنبلة الفراغية أو قنبلة التفريغ الهوائي ،وتحتوي على مواد كيماوية شديدة التفاعل والإختلاط بالهواء.

 

تعمل القنبلة الفراغية على تدمير الهدف من جميع الجهات وليس فقط من الجهة المقابلة للقنبلة.

 

توجد أوزان مختلفة لقنابل التفريغ الهوائي نصر وهي كالآتي:

 

1- نصر 250 كجم

2- نصر 400 كجم

3- نصر 1000 كجم

4- نصر 9000 كجم: ﺯﻧﺔ 9 ﻃﻦ ﻗﻮﺓ ﺗﺪﻣﻴﺮﻳﺔ ﺗﻌﺎﺩﻝ ﻗﻮﺓ ﺍﻟﻘﻨﺎﺑﻞ ﺍﻟﻨﻮﻭﻳﺔ ﺍﻟﺘﻜﺘﻴﻜﻴﺔ والتي تم استخدامها لأول مرة في ﻣﻨﺎﻭﺭﺓ ﺑﺪﺭ ﺍﻟﻜﺒﺮﻯ 96

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.