قوات الوفاق الليبية المدعومة من تركيا تستولي على 3000 كيلومتر مربع وأسلحة مصرية وإماراتية
الأخبار العسكرية

مصر تطالب بموقف حازم ضد الدول التي تنقل المقاتلين من سوريا إلى ليبيا

دعت وزارة الخارجية المصرية يوم الجمعة إلى اتخاذ موقف حازم ضد الدول التي تمول وتدرب وتنقل الإرهابيين من سوريا إلى ليبيا.

 

وقالت وزارة الخارجية إن طلبها باتخاذ موقف حازم في ضوء التهديد والخطر الذي يشكله على دول الجوار خاصة دول الساحل الخمس.

 

وذكرت الوزارة المصرية أن نائب وزير الخارجية للشؤون الإفريقية ، حمدي سند لوزا ، شارك في الاجتماع الوزاري الأول الذي دعت إليه فرنسا لمبادرة “ائتلاف الساحل” من خلال تقنية “الفيديو كونفرانس”.

 

وتهدف المبادرة إلى مكافحة الإرهاب ودعم القدرات العسكرية لدول الساحل ودعمها في مجال التنمية والتكامل الإقليمي.

 

وخلال اللقاء استعرضت لوزا جوانب دعم مصر لهذه الدول على المستوى الثنائي وفي مجال التدريب العسكري والمشاركة في قوات حفظ السلام في مالي.

 

جدير بالذكر أن مشاركة مصر في هذا الاجتماع تأتي في إطار تكثيف جهودها ودعمها الكامل لدول الساحل الإفريقي من خلال تقديم المساعدات الإنسانية واللوجستية وتنظيم الدورات التدريبية في المجالات التي تحتاج إليها دول الساحل الخمس من خلال الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية ومساهماتها في إطار مكافحة الفكر المتطرف من خلال برامج وأنشطة مركز القاهرة الدولي لحل النزاعات وحفظ السلام والبناء.

 

وتجدر الإشارة إلى أن بلدان الساحل الخمس وعدد من وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي والبلدان الأفريقية المعنية والممثل السامي للشؤون الخارجية للاتحاد الأوروبي ومفوضية الاتحاد الأفريقي شاركوا في الاجتماع.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.