صورة لاحدى منظومتي الدفاع الجوي الروسية بانتسير داخل قاعدة الوطية الجوية
الأخبار العسكرية

حفتر يخسر 4 أنظمة “بانتسير” جديدة بقصف ترهونة (فيديو)

أعلن المتحدث الرسمى باسم قوات حكومة الوفاق الوطني، العقيد محمد قنونو، عن تدمير أربع أنظمة دفاع جوي روسية الصنع من طراز “بانتسير”، تابعة لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر.

 

و قال قنونو فى تصريحات للمركز الإعلامى لعملية “بركان الغضب”، التابعة لقوات الوفاق، إن تدمير الأنظمة تم عبر “عملية دقيقة، بين سلاح الجو و المدفعية الثقيلة لقواتنا البطلة، وصل عدد منظومات دفاع الجوي الروسية بانتسير التي نجحت قواتنا في استهدافها منذ فجر اليوم حتى الآن أربع منظومات ، ثلاثة في ترهونة وواحدة في الوشكة”.

 

وأضاف أن القوات الجوية تواصل عمليات الرصد و الاستطلاع فى سماء مدينة ترهونة، وفقًا للخُطط العسكرية لغُرفة العمليات “عاصفة السلام”.

 

 

https://twitter.com/EbrahimGasuda/status/1262919636506591236

 

تدمير 6 منظومات بانتسير في 48 ساعة

 

تم تدمير أنظمة أخرى (إجمالي 3 أنظمة خلال الـ 12 ساعة الماضية) من نوع Pantsir S-1 الروسية الصنع (SA-22) التي قدمتها الإمارات إلى حفتر في ترهونة من قبل الطائرات بدون طيار التابعة للقوات الجوية لحكومة الوفاق الوطني أثناء نقلها.

 

خلال الـ 48 ساعة الماضية ، تم تدمير 6 أنظمة بانتسير S-1 (SA-22).

 

 

 

 

و كانت وسائل إعلام قالت أن قوات الوفاق، شنت غارات مُكثّفة على مواقع قوات خليفة حفتر في مدينة ترهونة.

 

و قال قنونو، فجر اليوم الأربعاء فى تصريحات سابقة: إن “أي هدف يشكل خطرًا، ثابتًا كان أو متحركًا، سيتم استهدافه و قصفه دون استثناء”. مضيفاً أنه “لا يوجد أي خط أحمر، و أن ليبيا ستكون مقبرة لمن اختار أن يتمرد عليها و يهدد أمنها و سلامتها”.

 

و تبعد ترهونة عن طرابلس نحو 88 كيلو متر نحو الجنوب الشرقى.

 

و تأتي هذه التطورات بعد اعلان قوات حفتر وقف إطلاق النار، و التراجع بمسافة تصل إلى 3 كيلو متر عن العاصمة طرابلس، بعد الهزائم الكبيرة التي مني بها.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.