البنتاغون تمنح شركة لوكهيد مارتن عقداً لتصنيع أسلحة فرط صوتية بقيمة 989 مليون دولار
الأخبار العسكرية

البنتاغون تمنح شركة لوكهيد مارتن عقداً لتصنيع أسلحة فرط صوتية بقيمة 989 مليون دولار

حصلت شركة لوكهيد مارتن على عقد قيمته 989 مليون دولار لتطوير سلاح فرط صوتي hypersonic weapon يسمى سلاح الاستجابة السريعة المطلق من الجو Air-Launched Rapid Response Weapon (أو ARRW) لصالح سلاح الجو الأمريكي (USAF).

 

تتضمن الصفقة ، التي تم الإعلان عنها يوم الاثنين ، مراجعة تصميم ودعم اختبار وإنتاج ARRW. وقال البنتاجون في بيان إن تعديل العقد سيحدد شروط العقد ومواصفاته وسعره.

 

ومن المتوقع أن يُحلق السلاح بسرعة تبلغ 5 ماخ أو أعلى للتغلب على دفاعات العدو. سيتم تطوير السلاح الذي تفوق سرعته سرعة الصوت hypersonic في عام 2021 ، مع تحديد القدرة التشغيلية الأولية بحلول عام 2022.

 

أجرى سلاح الجو الأمريكي اختبار الطيران الأول لسلاح ARRW الفرط صوتي على متن القاذفة B-52 Stratofortress في يونيو 2019.

 

من المتوقع الانتهاء من العمل في العقد الحالي بحلول 31 ديسمبر 2022.

 

بالإضافة إلى ذلك ، تعمل شركة لوكهيد مارتن بالفعل على برنامج سلاح الهجوم التقليدي الفرط صوتي Hypersonic Conventional Strike Weapon (أو HCSW). إن HCSW عبارة عن برنامج لتطوير واختبار مركبات إنزلاقية معززة فرط صوتية قادرة على الإطلاق من قاذفات B-52 مع إمكانية اختراق مناطق الدفاع الجوي بعيدة المدى.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...