السعودية والإمارات تطالبان من مصر إرسال قوات عسكرية للخليج
أخبار الشرق الأوسط

وزير الخارجية المصري حول ماتردد عن سيناء وصفقة القرن: لن نتنازل عن ذرة رمل واحدة من سيناء

في أول تعليق على تخصيص مشاريع فى شبه جزيرة سيناء ضمن الشق الإقتصادى لما يسمى “صفقة القرن”، وهي مبادرة أمريكية للسلام فى الشرق الأوسط ، قال وزير الخارجية المصري، اليوم الإثنين، بأن مصر لن تتنازل عن حبة رمل واحدة فى سيناء.

 

وقال وزير الخارجية المصري سامح شكرى ، بأن مشاركة مصر في منتدى البحرين ستكون لتقييم الوضع، وشدد على أن القرار النهائى فى قبوله أو رفضه هو بيد الشعب الفلسطيني.

 

وبخصوص ما تردد عن بناء وطن بديل للفلسطينيين فى سيناء، ذكر شكرى خلال تصريحات خاصة لقناة روسيا اليوم: “أتصور أن هذا الأمر تم التعبير عن رفضه التام على كافة المستويات من رئيس الدولة الى كافة مؤسسات الدولة المصرية، بأنه ليس هناك أي تنازل عن ذرة وحبة رمل من سيناء التي استشهد من أجلها مواطنون مصريون دفاعا عنها وسعيا لاسترجاعها”.

 

إقرأ أيضا: البيت الأبيض يكشف عن ملامح صفقة القرن

 

و أشار الى ان منتدى البحرين يأتي فى إطار طرح من الولايات المتحدة للجهود المبذولة للتوصل لحل نهائي للصراع الفلسطيني الإسرائيلي، و نتوقع أن يصدر بعده المكون السياسي.

 

وأضاف “لابد أن يرتكز الحل على مكون سياسي متصل بمقررات الشرعية الدولية و المبادرة العربية لحل الدولتين، و لكن الجانب الأميركي فضل أن يطرح المكون الاقتصادي أولاً ، و للسلطة الفلسطينية الحق فى تقييم هذا الشق و مدى تحقيقيه للمصلحة الفلسطينية و مدى قبوله أو رفضه فهذا قرار للسلطة الفلسطينية و ليس لطرف آخر الحق فى تناوله”.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...