كـوريا و الإمارات تعترفان بالتقارب الدفاعي
الأخبار العسكرية

كوريا و الإمارات تعترفان بالتقارب الدفاعي

ذكر النّاطق الرسمى بمكتب الرئاسة فى كوريا الجنوبيه (البيت الأزرق) ، “كيم أي غيوم” ، بأن “إيم جونغ سوك” كبير مستشارى الرئيس “مون جيه إن” اجرى مُباحثات مع مسؤول إماراتى رفيع المستوى، تطابقت خلالها رؤى المسئولين بخصوص التقدم الكبير الذى تحقّق فى إطار التّعاون العكسرى القائم بين البلدين بدون أى خلاف.

 

وقال النَّاطق الرئاسى بأن “إيم” توافق على العمل المُشترك مع “خلدون بن خليفة المبارك” رئيس الجهاز التنفيذى لامارة أبوظبى ، للتّحضير للزّيارة المُرتقبة للشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولى عهد أبو ظبى الى كوريا الجنوبيه فى اقرب وقت مُمكن خلال الربع الاول من العام المُقبل.

 

زيارة المبارك الاولى الى كوريا الجنوبيه فى يناير الماضى صاحبتها تقارير اخباريه انتشرت على نطاق واسع فى كوريا ، اشارت الى ان الامارات ابدت احتجاجاً على رفض حكومه “مون” مُذكره تفاهم ابرمتها اداره سلفه مع أبوظبى.

 

وثيقة الاتّفاق تُلزم كوريا الجنوبيه بالتّدخل العسكرى لحمايه الامارات في حال تعرضت لأي تغول او هجوم طارئ، فيما ذكر مسئولون كوريون جنوبيون ان الخلاف حول القضيه سبق أن تمّت تسويته.

 

وفي مسار تطوير العلاقات بين الدولتين ، زار رئيس كوريا الجنوبيه “مون” الإمارات العربية المتحدة فى شهر مارس الماضى من أجل عقد مُباحاثات مع ولي عهد إمارة أبو ظبى، حيث توصل خلالها الى ابرام سلسلة من الاتفاقيات بهدف ترقية علاقات بلاده مع الامارات.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...