اختفاء طائرة روسية من الرادارات خلال الهجوم الإسرائيلي على اللاذقية – وزارة الدفاع الروسية
الأخبار العسكرية

اختفاء طائرة روسية من الرادارات خلال الهجوم الإسرائيلي على اللاذقية – وزارة الدفاع الروسية

قالت وزارة الدفاع الروسية أن طائرة عسكرية روسية من طراز Il-20 تحمل 14 عسكريا اختفت من الرادارات خلال هجوم شنته أربع طائرات إسرائيلية على محافظة اللاذقية في سوريا.

 

وقالت وزارة الدفاع إن مراقبي الحركة الجوية في قاعدة حميميم الجوية “فقدوا الاتصال” بالطائرة مساء الأربعاء ، خلال هجوم مقاتلات إف-16 الإسرائيلية على اللاذقية.

 

وقال مسؤول أمريكي لقناة سي أن أن CNN أن الجيش الأمريكي يعتقد أن المدفعية السورية المضادة للطائرات أسقطت عن طريق الخطأ طائرة دورية بحرية روسية الاثنين بينما كان النظام السوري يحاول إسقاط وابلا من الصواريخ الإسرائيلية التي استهدفت مواقع في اللاذقية.

 

كما سجلت الرادارات الروسية إطلاق صواريخ من فرقاطة فرنسية في البحر المتوسط مساء يوم 17 سبتمبر.

 

وكان على متن الطائرة أربعة عشر شخصا في وقت الاختفاء. مهمة البحث والانقاذ جارية.

 

طائرة Ilyushin 20 (أو اختصاراً IL-20) هي عبارة عن منصة للاستخبارات الإلكترونية Electronic Intelligence (اختصاراً ELINT) ، مزودة بمجموعة واسعة من الهوائيات antennas ، وأجهزة استشعار بالأشعة تحت الحمراء وبصرية infrared and optical sensors. ويسمح SLAR الطائرة (رادار جوي للرؤية الجانبية Side-Looking Airborne Radar) ، وصلتها بالقمر الصناعي satellite link للجيش الروسي بمراقبة الأجواء السورية في الوقت الحقيقي.

 

بدأ الهجوم الذي استمر ساعة واحدة على اللاذقية حوالي الساعة العاشرة مساءً بالتوقيت المحلي ، واستهدف محطة كهرباء بالإضافة إلى منشأتين تابعتين للجيش السوري. وقال مسؤولون سوريون إن الهجوم كان “أجنبيا” وجاء “من البحر” ، لكنه لم يتمكن في البداية من تأكيد الشائعات بأن إسرائيل وراءه. جرح سبعة أشخاص في الهجوم ، وفقا لمسؤولين سوريين.

 

في حين قال الجيش الروسي إنه سجل أربع طائرات إف 16 إسرائيلية فوق سوريا في وقت الهجوم على اللاذقية ، رفض الجيش الإسرائيلي التعليق على التقرير.

إقرأ المزيد  البرلمان الإسرائيلي يمنح نتنياهو إعلان الحرب بموافقة وزير الدفاع فقط

 

على الرغم من حقيقة أن إسرائيل نادراً ما تعترف بأهداف محددة داخل سوريا ، فقد اعترف الجيش الإسرائيلي في وقت سابق من هذا الشهر بـ “202 هدف إيراني” على الأقل في البلاد. بشكل عام ، أطلقت إسرائيل 792 قذيفة وصاروخ على سوريا منذ 2017 ، بحجة أن الضربات كانت ضرورية لمنع إيران من إقامة قواعد لها في البلاد من أجل شن هجمات ضد الدولة اليهودية.

 

مع استمرار إسرائيل في المطالبة بحق اختراق الأجواء السورية ، على الرغم من الإدانات المتكررة من دمشق ، قالت فرنسا إنها ستنضم إلى الحملة التي تقودها الولايات المتحدة لضرب سوريا مرة أخرى إذا كانت هناك تقارير عن استخدام الأسلحة الكيميائية.

 

خلال الأسابيع القليلة الماضية ، كانت موسكو حذرت من هجوم كيماوي مزيف الذي تقوم بإعداده الخوذات البيض والجهاديون في محافظة إدلب من أجل تلفيقها للقوات الحكومية. إن مثل هذا الاستفزاز ، كما يقول الجيش الروسي ، سوف يستخدم في إطلاق هجوم بقيادة الولايات المتحدة ضد دمشق.

 

جاء الهجوم على اللاذقية بعد ساعات فقط من تفاوض روسيا وتركيا على منطقة منزوعة السلاح بشكل جزئي من إقليم إدلب ، وهو آخر معقل للمقاتلين المناهضين للنظام السوري.

 

المصدر: RT

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...