electronic warfare Koral نظام الحرب الإلكترونية
الأخبار العسكرية

الجيش التركي ينشر منظومة الحرب الإلكترونية كورال KORAL ومواصفاتها

تم رصد نظام الحرب الإلكترونية التركي الجديد، الذي يسمى كورال KORAL، بالقرب من الحدود السورية التركية.

 

وطبقا للمصدر المحي فإن القوات المسلحة التركية نشرت نظام الحرب الإلكترونية كورال الجديد أو نظام التشويش على امتداد الحدود التركية السورية حول شمال مدينة عفرين السورية.

 

نظام الحرب الإلكترونية KORAL مركب على شاحنة من تطورير وتصنيع شركة أسلسان Aselsan للقوات المسلحة التركية. كورال KORAL قادر على البحث، واعتراض وتحليل وتصنيف، والعثور على اتجاه العديد من أنواع إشارات الرادار التقليدية والمعقدة .

 

نظام كورال الكامل للحرب الإلكترونية EW ، بما في ذلك أربعة أنظمة دعم إلكترونية كورال (ED) ونظام هجوم إلكتروني واحد (ET) يتم تركيبها على شاحنتين عسكريتين 8 × 8. يمكن أن تكون المركبات بعيدة عن بعضها البعض لمسافة تصل إلى 500 متر ، والتواصل عن طريق كابلات الألياف البصرية.

 

يتم تشغيل نظام كورال من قبل شخصين داخل وحدة التحكم في العمليات (Operation Control Unit (OCU، مشغل واحد في الدعم الإلكتروني للكشف والتحليل و وظائف DF functions، ومشغل واحد لوظائف EA للتشويش والخداع وتخصيص المصادر . بالإضافة إلى ذلك، يقوم المشرف داخل وحدة التحكم OCU بمعالجة تنسيق العمليات والتواصل مع الأنظمة والأوامر الأخرى.

 

يضم OCU ثلاث وحدات تحكم متعددة الوظائف لتحقيق هذه الأدوار. وحدة التحكم في العمليات OCU تتوافق مع معايير الناتو وتدعم أيضا حماية NBC.

 

وقد سبق وأن سلمت شركة أسلسان التركية لسلاح الجو التركي منظومة الحرب الكترونية و التشويش كورال KORAL وذلك بعد إجراء ألف تجربة عليه وتكللت كلها بالنجاح، كما يعد هذا النظام غير مخصصا للتصدير لتطوره الكبير و سريته.

 

كورال KORAL هو نظام للتشويش الإلكتروني حيث أن رداره متطور جدا. النظام من صناعة شركة أسلسان Aselsan التركية و هو غير متاح للتصدير، لأنه مخصص للجيش التركي فقط لسرية إمكانياته وهو متألف من قسمين منفصلين كل قسم مركب على عربة الأول KORAL ES. SYstem و KORAL. EA. System و مهمته رصد الموجات و التردادت اللاّ سلكية و الراديوية و اعتراضها و تحليلها و تصنيفها إذا ما كانت صديقة أم عدوة و اعتراضها و التشويش عليها و منعها من الوصول لهدفها، وهو مصمم لخداع الردارات المعادية سواء التقليدية أو المعقدة و يقوم بالرد عليها بشكل آلي ويقوم أيضا بالتشويش و خداع الردارات سواءً الأرضية أو البحرية أو الجوية و أيضا التشويش على الصواريخ المنطلقة من الطائرات أو من السفن أو الصواريخ المخصصة للدفاع الجوي و يبلغ مدى النظام 90 ميل أي حوالي 150 كلم.

 

 

ووفقا للمعلومات الحالية، تستعد تركيا لعملية عسكرية في عفرين في شمال سوريا كجزء من توسيع عملية درع الفرات التركية، التي كان هدفها المعلن استهداف الدولة الإسلامية ودفع القوات الكردية إلى الخروج من جيوبهم في شمال سوريا.

 

وخلال الأيام القليلة الماضية، كانت وسائل الإعلام الدولية تبعت عن كتب القوات والدبابات والعربات المدرعة التركية المتجهة نحو الحدود السورية.

 

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...