USS-Freedom- الفرقاطة السعودية
الأخبار العسكرية

لوكهيد مارتن تحصل على عقد لبناء 4 فرقاطات للبحرية السعودية

وفقا لما قاله موقع USNI News الأمريكي فقد حصلت شركة لوكهيد مارتن Lockheed Martin على أول عقد لتصميم 4 فرقاطات حيث ستقوم الشركة ببنائها كجزء من حزمة المبيعات العسكرية الأجنبية بقيمة بلغت 20 مليار دولار لصالح المملكة العربية السعودية.

 

وحصلت شركة لوكهيد مارتن الأمريكية في الأسبوع الماضي على عقد من البانتاغون بقيمة 22.74 مليون دولار من أجل تعديل تصميم السفن القتالية الحالية من نوع Freedom class Littoral لكي تكون قطعا بحرية مُتعددة المَهام.

 

وستكون الفرقاطات الجديدة محور برنامج التوسع البحري السعودي الثاني الذي طال انتظاره. ويهدف برنامج “SNEP II” إلى تحديث أسطول البحرية الملكية السعودية الشرقي كجزء من مجموعة أسلحة تقدر ب 20 مليار دولار.

 

وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية الأمريكية “إن هذه السفن ستحل محل السفن القديمة التي تشيدها الولايات المتحدة، وهي تمثل تطوير بجيل إلى القدرات البحرية السعودية وستشكل أول تصدير رئيسي لسفينة بحرية سطحية صنعت حديثا في الولايات المتحدة منذ سنوات” .

 

وستكلف الفرقاطات حوالي 6 مليارات دولار، وهي أكبر بند في صفقة SNEP II بقيمة 20 مليار دولار. كما ستقوم الحزمة بتحديث ميناء الفرقاطة المخطط لها في قاعدة الملك عبد العزيز البحرية على الخليج العربي. في حين يجري بناء نسخ من فئة الحرية Freedom-class في ولاية ويسكونسن، لم يتم اختيار منشأة الإنتاج النهائي.

 

وقالت لوكهيد مارتن فى بيان لـ USNI News” “اننا نتطلع الى دعم البحرية الأمريكية في تسليم أول سفينة مقاتلة سطحية امريكية الصنع الى دولة اجنبية شريكة منذ اكثر من ثلاثة عقود”.

 

“إنه إقرار كبير لجودة وقدرات بحرية الولايات المتحدة و السفن القتالية من فئة Freedom للوكهيد مارتن”.

 

وسيتم بناء السفن السعودية الجديدة حول نظام إطلاق عمودي من طراز Mk-41 مكون من ثماني خلايا ورادار للبحث للدفاع الجوي 4D. وتشمل الصفقة أيضا 532 صاروخ متطور من رايثيون من طراز ريم-162 سيسبارو RIM-162 Evolved SeaSparrow ESSM التي يمكن تحميل أربعة إلى خلية Mk-41. مع 16 خلية في بدن السفينة، Freedom السعودية سوف تكون قادرة على حمل 64 صواروخ مضاد للطائرات على متن السفينة.

 

ويصل وزن الفرقاطة إلى حوالي 000 4 طن وتحمل طاقما يتراوح بين 100 و 130 فرداً. وهي تشتغل بمحركين لتوليد الطاقة، توربينين غازيين من رولز رويس Rolls Royce MT-30 ومحركين ديزل Colt-Pielstick. وستزود السفينة بثمانية صواريخ مضادة للسفن anti-ship missiles ASM من طراز هاربون RGM-84 Harpoon Block II ، وأجهزة سونار مضادة للغواصات anti submarine warfare ASW، وطوربيدات.

 

تم الإعلان عن قضية FMS  في عام 2015 بعد سنوات من التفاوض بين الولايات المتحدة والحكومة السعودية والعديد من متعاقدي الدفاع.

 

وفيما يلي بيان كامل نوفمبر 22، 2017 عقد من وزارة الدفاع.

 

شركة لوكهيد مارتن كورب، بالتيمور بولاية ميريلاند، حصلت على 22،748،516 دولار أمريكي عقد التكلفة والأجر الثابت تعديل على عقد حصلت عليه سابقا (N00024-11-C-2300) لتنفيذ خيار فئة الخدمات لدعم المبيعات العسكرية الأجنبية لبرنامج مكافحة السفن الساحلية. وسيجري العمل في هامبتون بولاية فرجينيا (41 في المائة)؛ مورستون، نيو جيرسي (38 في المائة)؛ وواشنطن، مقاطعة كولومبيا (21 في المائة)، ومن المتوقع أن تكتمل بحلول تموز / يوليه 2018. وستكون أموال المبيعات العسكرية الأجنبية للمملكة العربية السعودية بمبلغ 22،748،516 دولار ملزمة في وقت منحها، ولن تنتهي في نهاية المطاف من السنة المالية الحالية. قيادة أنظمة البحرية، واشنطن، مقاطعة كولومبيا، هي النشاطات المتعاقدة.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *