J-20 stealth fighter الصينية
الأخبار العسكرية

الصين تدخل المقاتلة الشبحية J-20 رسميا للخدمة العسكرية

قال وو تشيان المتحدث باسم وزارة الدفاع الوطني اليوم الخميس ان آخر مقاتلة صينية شبحية من طراز جي -20 ستدخل رسميا الخدمة العسكرية.

 

وقال وو في مؤتمر صحفي ان اختبارات الطيران ستجرى حسب الموعد المقرر.

 

J-20 هي طائرات من الجيل الخامس متوسطة وطويلة المدى صينية الصنع. وقد قامت بالرحلة الأولى في عام 2011، وأظهرت لأول مرة للجمهور في المعرض الجوي الـ 11 الصيني 11th Airshow China في تشوهاي بمقاطعة قوانغدونغ في نوفمبر من العام الماضي.

 

مقاتلة الشبح J-20 الصينية:

تشنغدو J-20 هي طائرة شبح، ومزدوجة المحركين، وطائرة مقاتلة من الجيل الخامس التي وصنعتها شركة الفضاء الصينية تشنغدو للقوات الجوية لجيش التحرير الشعبي الصيني (PLAAF). قامت طائرة J-20 برحلتها الأولى في 11 يناير 2011، ولكن تم الكشف عن الطائرة رسميا في معرض الصين الدولي للطيران والفضاء في عام 2016. في مارس 2017، ادعت وسائل الإعلام الصينية أن الطائرة دخلت مرحلة القدرة التشغيلية الأولية مع خدمة محدودة داخل القوة الجوية.

 

في سبتمبر 2017، دخلت J-20 رسميا الخدمة العسكرية في القوات الجوية لجيش التحرير الشعبي الصيني، مما يجعل الصين ثاني دولة في العالم تمتلك الجيل الخامس من المقاتلات والطائرات الشبح، والأولى في آسيا. وسوف تكون مجهزة بمحركات تايهانغ Taihang الصينية المحلية، التي وصنعتها شركة شنيانغ للطائرات، والتي أظهرت أداءًا متميزا.

 

التطوير:

بدأ برنامج J-XX في أواخر التسعينات. وفاز اقتراح من شركة تشنغدو للفضاء، الذي تم تعيين المشروع 718، بتأييد من الجيش الصيني بعد مسابقة في عام 2008 ضد اقتراح شنيانغ الذي كان أكبر من J-20.

 

وفي عام 2009، كشف مسؤول رفيع المستوى في الجيش الصيني أن الرحلة الأولى كانت متوقعة في الفترة 2010 و 2011، مع تاريخ دخول الخدمة بحلول عام 2019.

 

في 22 ديسمبر 2010، خضع أول نموذج J-20 اختبارات السرعة العالية على الأرض high speed taxiing tests خارج معهد تصميم الطائرات تشنغدو.

 

التصميم

الخصائص:
J-20 تتميز ببدن طائرة طويل وواسع، مع قسم الأنف محفور وغطاء حجرة الطيار دون إطار تشبه F-22 رابتور. يوجد وراء قمرة القيادة مباشرةمسرب الهواء لا ترى جيدا. وتوضع أسطح اجنحة الكنارد canard المتحركة بالكامل بسطح ثنائي بارز خلف مسرب الهواء، تليها leading edge extensions وهي إضافات يتم تركيبها على الأجنحة في مقدمة الحافة الأمامية والتي تندمج في جناح الدلتا delta wing تتميز بحواف خلفية مائلة للأمام forward-swept trailing edges. ويتميز القسم الخلفي بزعانف ثنائية الحركة وذات اتجاهين خارجيين، وخزانات بطنية قصيرة ولكن عميقة، وعوادم المحرك دائرية عادية.

 

الكترونيات الطيران وقمرة القيادة:

واستُعملت طائرة توبافول توبوليف تو-204 كأداة اختبار حيث زُودت بأنف J-20 المخروط. ويعتقد أنه يضم الرادار (Type 1475 (KLJ-5 نشط ممسوح إلكترونيا (إيسا) مع 1856 وحدات الإرسال و الإستقبال transmit/receive modules.

 

النماذج بعد الطلب الرسمي “2011” ونماذج الإنتاج تتميز بتحسين قسم الأنف بنظام الإستهداف الكهربائي الضوئي و الأشعة تحت الحمراء مماثل للمقاتلات الجيل الخامس، ومجموعة من برامج الاتصال المتقدمة فوق الطائرة تمكنها من مشاركة المعلومات data link مع منصات صديقة أخرى في الخدمة ، مثل طائرات الإنذار المبكر المحمولة جوا. ستة أجهزة استشعار كهروبصرية مماثلة ل EODAS يمكن أن توفر تغطية 360 درجة للطيار مع نظام اندماج الاستشعار Sensor fusion للبحث عن إشارة الرادار مع صورة الأشعة تحت الحمراء IR image من أجل توفير وعي الظرفي أفضل. وقد طورت الشركة الصينية ستار العلوم والتكنولوجيا A-Star Science and Technology نظام الاستهداف الكهرو بصري EOTS-86 ونظام بؤرة موزعة Distributed Aperture كهرو بصرية للمقاتلة J-20 وللمقاتلات الآخرى المحتملة في سلاح الجو الصيني لاكتشاف واعتراض طائرات الشبح.

 

وتتميز الطائرة بقمرة قيادة الزجاجية glass cockpit جد متطورة رقمية تحتوي شاشات LCD، مع شاشتين من الكريستال السائل كبيرة LCD تتواجدان جنبا إلى جنب، ثلاث شاشات مساعدة أصغر، وشاشة عرض ثلاثية الأبعاد ذات زاوية واسعة  holographic head-up display. كما تتوفر على شاشة عرض مثبت على الخوذة حيث ظهرت في معرض تشوهاي للطيران. الخوذة قادرة على تقديم المساعدة في التهديف ومساعدة الطيار لاستخدام معلومات إدارة المعركة بشكل أكثر كفاءة من أجزاء آخرى من الأنظمة المحمولة جوا.

 

التسليح:

حجرة السلاح الرئيسية قادرة على ضم كل من صواريخ جو-جو قصيرة وطويلة المدى (PL-9, PL-12C/D و  PL15 – PL-21).

 

حجرة السلاح الجانبية الأصغر خلف مداخل الهواء نخصصة للصوارخ القصيرة المدى (PL-10). هاتين الحجرتين يتم إغلاقها بأبواب قبل إطلاق الصواريخ، وبالتالي تعزيز الشبحية.

 

الخصائص العامة:

الطاقم: واحد (الطيار)

 

الطول: 20.4 م (66.8 قدم)

 

طول الأجنحة: 13.5 متر (44.2 قدم)

 

الارتفاع: 4.45 م (14 قدم 7 بوصة)

 

مساحة الجناح: 78 متر مربع (840 قدم مربع)

 

الوزن فارغة: 19،391 كجم (42،750 رطل)

 

الوزن الإجمالي: 32،092 كج (70،750 رطل)

 

أقصى وزن الإقلاع: 36،288 كجم (80،001 رطل) التقدير العلوي

 

سعة الوقود: 11،340 كجم (25،000 رطل) داخليا، أو 19،340 كجم (42،600 رطل) مع خزانات وقود خارجية 4 × 2،400 لتر

 

المحرك: 2 × شنيانغ وس-10G (النموذج الأولي) أفتر بورنر توربوفان ، 87 كيلو نيوتن (19،500 رطل) دفع ، 140 كيلو نيوتن (32،000 رطل) مع الأفتر برنر

 

السرعة القصوى: 2،100 كم / ساعة (1،305 ميلا في الساعة، 1،134 كن)

 

جناح التحميل: 410 كجم / م 2 (84 رطل / قدم مربع)

 

التوجه / الوزن: 1.06 (النموذج مع محركات مؤقتة)

 

التسليح:

بل-8 قصيرة المدى جو جو

 

بل-10 سرام

 

بل-12 متوسط المدى جو جو

 

بل-21 طويل المدى جو جو

 

لس-6 قنبلة موجهة بدقة

 

الكترونيات الطيران:

الرادار (Type 1475 (KLJ-5 نشط ممسوح إلكترونيا

 

EOTS-86 نظام الاستهداف الكهرو بصري

 

EORD-31 البحث بالأشعة تحت الحمراء والتتبع

 

نظام الفتحة أو البؤرة الموزعة Distributed aperture system

 

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...