الأخبار العسكرية

السعودية تجري مباحثات لشراء طائرة الدعم الجوي القريب Scorpion الأمريكية

السعودية تاخد بعين الاعتبار الحصول على طائرة هجومية خفيفة من طراز تكسترون ايرلاند سكوربيون، مع إجراء مناقشات أولية.

ويقول سكوت دونيلي، الرئيس التنفيذي للشركة الأم تكسترون، إن الرياض واحدة من عدد من العملاء الذين تجري محادثات معهم حول طائرات Scorpion للدعم القريب.

وتشمل صفقة الأسلحة الأخيرة بين الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة العربية السعودية ملياري دولار لطائرة “الدعم الجوي القريب الخفيف”. ومع ذلك، لم يتم الكشف عن تفاصيل عن نوع أو مواعيد التسليم.

وقال دونيلي متحدثا عن نتائج الربع الثاني من العام أن محادثاته مع الرياض في مرحلة “مبكرة”، واضاف: “هناك بالتأكيد عدد من الأمور التي ننظر إليها، ولكننا نعتقد أن المميزات العامة للطائرة سكوربيون، وما هي قادرة على فعله تجعلها منتجا قابلا للتطوير حسب متطلابتهم، ولكن أود أن أقول انها لا تزال في مراحلها التكوينية”.

سكوربيون، جنبا إلى جنب مع Beechcraft AT-6 و Embraer/Sierra Nevada A-29، ستشارك في حملة اختبار للقوات الجوية الامريكية في أغسطس حيث تقيم خدمة الشراء المحتمل لطائرة هجوم خفيفة في إطار مبادرة OA-X.

وعلى الرغم من عدم وجود الدعم او الموافقة على برنامج المتطلبات، يعتقد دونيلي أن هناك دعما كافيا من كبار قادة القوات المسلحة الأميركية لاستحقاق مرحلة التجريب.

واضاف “اعتقد ان القوات الجوية كانت عملية حول حقيقة انها تحتاج الى تنفيذ برنامج التجريب، وَفَهْم ما هي قدرة المنصات التي يبحثون عنها ثم اتخاذ الخطوة التالية، مهما كان ذلك”.

وعرضت تكسترون نموذجا من العقرب، والتي زُودت بمحركين من طراز Honeywell TFE731، في المعرض الجوي الأخير بباريس ومعرض Royal International Air Tattoo في المملكة المتحدة.

يقول دونيلي إن المحادثات مع العملاء المحتملين مستمرة، ولكنها تقر بأن البعض سوف ينتظر نتائج برنامج OA-X.

برنامج OA-X هو عبارة عن برنامج تم إنشائه لتمكين القوات الجوية للولايات المتحدة الامريكية من شراء طائرة خفيفة لمكافحة التمرد والهجوم الأرضي والاستطلاع.

نور الدين
مدون مهتم بالشؤون الدفاعية

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...