Hyunmoo 2
الأخبار العسكرية

كوريا الجنوبية تختبر بنجاح الصاروخ البالستي التكتيكي Hyunmoo 2

نجحت كوريا الجنوبية في إطلاق صاروخ بالستي جديد يوم الجمعة (23 حزيران / يونيو) مع مدى بعيد لما فيه الكفاية لقصف أي جزء من كوريا الشمالية، في الوقت الذي تسعى فيه إلى مواجهة التهديدات المتزايدة لصواريخ الجارة الشمالية.

 

وقال مسؤولو الدفاع ووسائل الاعلام المحلية أن الصاروخ يمكن ان يطير الى مسافة تصل الى 800 كم – وهو الحد الاقصى للصواريخ البالستية المسموح بها بموجب اتفاق مع الولايات المتحدة. ووفقا لبعض مصادر كوريا الجنوبية، فإن سلسلة هيونمو 2 (Hyunmoo 2) من الصواريخ الباليستية التكتيكية (TBM) لها أقصى مدى 500 كم.

 

الصواريخ الباليستية هيونمو 2 تستخدم الوقود الصلب و GPS/INS للتوجيه، مما يتيح لها ضرب هدف في “عدة عشرات من الأمتار” بدقة.

 

وفي حزيران / يونيو من العام الماضي، نجحت سيول في اختبار صاروخين من طراز هيونمو-2B قادرين على حمل حمولة طن واحد تصل إلى 500 كم. كما يتضمن مخزون الصواريخ في كوريا الجنوبية الصاروخ الباليستي من طراز هيونمو-2A، الذي يبلغ مداه أكثر من 300 كيلومتر. كما قامت كوريا الجنوبية بتطوير صاروخ كروز من طراز هيونمو -3 بمدى 1000 كم. الصاروخ الجديد هو حاليا في مرحلة الاختبار.

هيونمو التي تعني حرفيا “حارس السماء الشمالية” هي سلسلة من الصواريخ التي طورتها كوريا الجنوبية.

هيونمو هو الصاروخ البالستي الوحيد الذي طورته كوريا الجنوبية والدي تم نشره في الواقع. وقد تم تحسين دفع المرحلة الأولى لهذا الصاروخ الذي كان مشكلة في النسخة السابقة Paekgom. وكان أول اختبار الإطلاق للصاروخ هيونمو ناجحا في عام 1982؛ في أعقاب التحولات المحلية والانعطافات بسبب الوضع السياسي الداخلي لكوريا الجنوبية حتى الاختبار الثاني للاطلاق في سبتمبر 1985 من قبل مركز اختبار أنظمة الدفاع Defense Systems Test Center.

 

فيديو اختبار الصاروخ البالستي التكتيكي Hyunmoo 2

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *