الأخبار العسكرية

كوريا الشمالية تختبر اطلاق صواريخ منظومة دفاع جوي محلية الصنع

 

 

أفادت تقارير بأن كوريا الشمالية تختبر أنظمة الدفاع الجوي التي يتم صنعها محليا وسط التهديدات الامريكية و حلفائها في المنطقة.

قالت وسائل الاعلام الكورية الشمالية ان البلاد اختبرت “نوعا جديدا من الاسلحة الموجهة ضد الطائرات”.

وذكرت وكالة الانباء المحلية التابعة للدولة KCNA اليوم السبت ان كيم جونغ اون شاهد هذا الاختبار وقالت ان العيوب في هده المنظومة الجديدة قد تم اصلاحها.

واعلن الجيش الكوري الجنوبي انه اكتشف اطلاق صواريخ في الشمال الا انه لم يكن متأكدا ما اذا كانت هذه الحالات مرتبطة.

وتأتي هذه الانباء بعد ساعات فقط من اجتماع القادة الامريكيين والكوريين الجنوبيين واليابانيين للالتزام بالعمل سويا لوقف كوريا الشمالية من دفع برنامجها الصاروخي النووي قدما.

وذكر التقرير ان اكاديمية علوم الدفاع الوطني نظمت الاختبار. واضاف ان الانتاج الضخم للسلاح الجديد المضاد للطائرات كان جاريا.

و قد أجرت كوريا الشمالية اختبارا للصواريخ البالستية قبل أسبوع. وما برحت البلاد تبذل جهودا لرفع مستوى منظوماتها العسكرية وسط التهديدات بالعمل العسكري ضدها من جانب واشنطن. وقد طورت مؤخرا صواريخ بعيدة المدى قادرة على ضرب البر الرئيسي للولايات المتحدة واختبرت في الاسابيع الاخيرة صواريخها الباليستية متوسطة المدى.

أضف تعليقاً

Loading Facebook Comments ...